منتديات لؤي الدين E-mail:loaiedine@hotmail.com \ loaiadin@yahoo.com


    سمعاْ و طاعة

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 23
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009

    سمعاْ و طاعة

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أكتوبر 06, 2009 7:40 pm

    ســـــــــمــــــــعـــــــــــــاً و طـــــاعـــــــــــــــــة



    عندما تولد يا ابن آدم يؤذن بأذنك من غير صلاة وعندما تموت يصلى عليك من غير أذان وكأن حياتك مابين أذان وصلاة

    ............ .......... ......... ......... ......... .........

    عندما ينام الانسان.... فإن الحاسة الوحيدة التي يمكن أن توقظه هي حاسة السمع .... تنام كل الحواس إلا حاسة السمع

    فإذا قربت يدك من شخص نائم لايستيقظ ..... وإذا ملأت الغرفة عطراً .... أو حتى غازاً ساماً .... فأن النائم يستنشقه ويموت دون أن يستيقظ .... لكن إن أحدثت صوتاً عالياً .... فإنه يستيقظ من النوم
    فضربنا على اذانهم في الكهف سنين عددا"الكهف_11"

    السمع هي أول حاسة تعمل منذ الولادة....حتى أن الجنين بعمر 3 أشهر يملك حاسة السمع كاملة....وقد اثبتت الابحاث أن الطفل في بطن امه يستطيع أن يميز الاصوات, كما انه يتأثر بالاصوات الخارجية .... حتى أن سرعة دقات قلبه تتغير حسب نوع الصوت وشدته .... وبذلك يولد الطفل بحاسة سمع كاملة .... على عكس حاسة النظر التي يولد بها ناقصة .... فالطفل لايرى لعدة أيام بعد الولادة .... ثم يبدأ في الرؤية بدون ألوان .... ثم يتطور بعد ذلك ....
    كما أن الاذن هي الوحيدة التي لاتستطيع تعطيلها بإرادتك .... فأنت تستطيع أن تغمض عينيك أو تشيح بوجهك بعيداً .... وتستطيع أن لاتأكل ولاتتذوق ولاتتكلم .... وأن تسد أنفك عن رائحة معينة .... أو أن لاتلمس مالاترغب بلمسه .... لكنك لا تستطيع تعطيل الاذن حتى لو وضعت يديك عليها فسيصلك الصوت ولكن بقوة أقل ....

    ولما كانت الاذن الداخلية هي الحاسة الوحيدة المكتملة لدى المولود , لماذا توجهنا السنة النبوية إلى أن نؤذن في أذن المولود مباشرة وليس في المكان الموجود فيه طالما ان الاذن مكتملة تشريحياً ووظيفياً؟
    السبب هو وجود السائل الامنيوني amniotic fluid

    يملأ هذا السائل عند الولادة كل تجاويف الجنين...ومنها الاذن الداخلية والخارجية والوسطى....مما يسبب ضعف في السمع يتراوح بين 20 الى 40 ديسيبل
    فلو لم يكن الاذان مباشرة في أذن المولود .... لن يسمعه

    إذا ولد الطفل فاقداً لحاسة البصر فأنها لن تؤثر على باقي الحواس, على العكس من حاسة السمع...التي إن ولد الطفل بدونها , أو فقدها في سنوات عمره الاولى .... فلن يستطيع الكلام , أي أن اللغة السليمة لا تتكون الا بحاسة سمع سليمة, وكم سمعنا عن أدباء فاقدين لحاسة البصر , لكن العلماء والادباء الصم أقل بكثير من العلماء الضريرين....
    تعمل حاسة السمع في جميع الاتجاهات حتى و إن كانت خارج مجال الرؤية .... بينما لايستطيع الانسان أن يرى غير ما هو واقع أمامه ....وبوجود درجة معقولة من الإضاءة

    وفي الصحيحين عنه (صلى الله عليه وسلم) قال : أنه أمر بقتلى بدر فألقوا في قليب (بئر) ثم جاء حتى وقف عليهم وناداهم بأسمائهم, يافلان بن فلان, ويافلان بن فلان, هل وجدتم ماوعدكم ربكم حقا؟

    فأني وجدت ماوعدني ربي حقا, فقال له عمر (رضي الله عنه) يارسول الله ماتخاطب من أقوام قد جيفوا؟
    فقال : والذي بعثني بالحق , ما أنتم بأسمع لما أقول منهم ولكنهم لايستطيعون جواباً

    وثبت عنه (صلى الله عليه وسلم) : أن الميت يسمع قراع نعال المشيعين له إذا انصرفوا عنه
    كما أن الاذن هي أداة الاستدعاء عند البعث , قال تعالى (ونفخ في الصور فأذا هم من الاجداث الى ربهم ينسلون ) يس _51

    فحاسة السمع هي الوحيدة التي لاتنام

    وتبدأ قبل الولادة
    ولاتنتهي بالوفاة

    فيا أختي المسـلـمــة .... أخي المسلم .... كرم هذه الحاسة بترك المعاصي
    فهناك أناس محرومون منها



    احفظ سمعك .... واستخدمه فيما يرضي الله تعالى ....
    دعواتكم ,,, والسلام ...

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أبريل 24, 2018 12:55 am